أنت غير مسجل في منتديات ابن النيل . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

العودة   منتديات ابن النيل >

انهار الفكر والثقافة > نهر القصص والروايات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-20-2013, 02:04 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
نيلى جديد
 
الصورة الرمزية الوتقى
 

 

 
إحصائية العضو








الوتقى غير متواجد حالياً

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
الوتقى is on a distinguished road

 

 

افتراضي من ذا يقاوم نظرة السمراء ؟


 

تناول النفس الأخير من لفافة التبغ التي لديه ، و طلب كأس سكوتش آخر تم غاص في أحلامه مع أنغام الفرقة التي تعزف موسيقى الجاز مع مزيج من البلوز ، كان البار خاص بأفارقة نيويورك ، يرقصون طوال الليل على موسيقى البلوز ، كان يحيره سبب سعادتهم; ربما يحبون سماع موسيقى جميلة تخبرهم مدى قسوة حياتهم ؟ فالبعض لا يجد السعادة إلا في أسوأ حالاته كونه ليس لديه الشيء الكثير ليخسره .
تقترب منه فتاة سمراء بضفائر إفريقية ، تبتسم له و يبادلها الإبتسامة يطلب لها كأسا و يخبرها بمدى روعة الفرقة الموسيقية ، يطول الحديث بينهم إلى أن قرب موعد إغلاق البار ، يهم بطلب رقمها و يسمع صوتا ..
- ماذا تريد أن تشرب؟
يفيق من أحلامه على صوت النادل البشير في أحد المقاهي الشعبية
- قهوة سوداء
- حسنا
لم يكن يحب قهوته سوداء لكنها أرخص ما يوجد في القائمة ، مع مرور الأيام اعتاد على حبها سوداء ، يمتد صوت المطربة العربية من التلفاز يجرح الأسماع، يحعله يتذكر روعة الموسيقى من حلمه ، لم يكن يفرق كثيرا بين الواقع و خياله فلم تكن تكن له الإرادة في كليهما، أزعجه كونه حتى في أحلامه يحلم ! و حتى في أحلامه يشعر بالوحدة ، تدكر رفيقته الإفريقة فهم أن يكمل خياله مع رشفة من القهوة التي كانت مرة كالسكوتش حتى إقترب منه صديقه حسام الدي حضر متأخرآ عن ميعاده كالعادة .. كان حسام من الأصدقاء الذين لا أصدقاء لهم ، يغلب الغباء على طبعه لا يتعمق و لا يسئل كثيرا ، ربما هذا ما جعله يطمئن له و يصادقه ..
- صباح الخير
- صباح الخير حسام
ما الذي أخرك اليوم ؟
- خالتي توفيت
- أ هي نفس خالتك التي توفيت قبل أسبوع ؟
تبادلا ضحكات ، أثارت انتباه الفتاة في الطاولة المقابلة ، كانت ترتدي كعبا عاليا ، و بدلة عمل باللون الأسود تشد شعرها للخلف على شكل ذيل الحصان و علبة سجائر من ماركة مارلبورو على جنب الطاولة ، تبادلا النظرات ثم أشاح بعينيه تجاه حسام ليكمل حديثه لأنه حقيقة كان يخجل من النساء مع أنه يقنع نفسه بالعكس .
- هي جميلة أليس كدالك ؟
- من ؟
- ليلى ، الفتاة في الطاولة الأخرى ، تعمل بالبنك في الجهة المقابلة من الشارع
- ليس كثيرا ، منظرها يوحي بالثقافة و الذكاء
- إذن ؟
- لو كنت أحب الأذكياء لما صادقتك
- الجهل نعمة يا صديقي ، لما أريد أن أكون ذكيا أنظر لحالك ؟
ترتسم إبتسامة على وجهه فيبدو أن حسام أدكى مما يوحي به ..
- يا حسام لا أريد امرأة مثقفة تعد القهوة بلا سكر و تنفث دخان سجائرها بإتجاهي ، تتابع أخبار المساء و تحرمني من مشهد قبلة في آخر الفلم .. لا أريد امرأة تمضي الليل في قرائة فرويد و تنام في الطرف الآخر من السرير .. أريد امرأة ترقص لي طوال الليل حتى تتعب و تتعبني ، أريد امرأة تحفظ فيروز عن ظهر قلب ، أغني لها ليلا فيطربها صوتي و تكذب علي و تقول : ما أعذبك !
- هيفاء وهبي .. مثلا ؟
- يبدو أنك لم تسمع آخر الأخبار يا حسام
- آخر الأخبار ؟
- أصبحت أحب السمراوات
ينفجر حسام ضحكا و يردف قائلا
- حالتك صعيبة يا صديقي ،
يرفع عينيه ليجد الفتاة من الطاولة المقابلة أمامه ،هي تبدو أطول مما كانت تبدو له و قد فكت زرا من سترتها ، أخد جولة سريعا على جسدها من شعرها المشدود للخلف بإحكام نزولا لكعبها العالي ، استقر نظره على نهذيها ، حتى سمع درويش يقول لا تتطلع إلى توأمي حجل نائمين على صدرها ، سرح في خياله مجددا مع شعر درويش و درسه من كاما سوطرا ، لو استطاع لما استيقظ من خيالاته أبدآ ، يسقط من بين الغيوم على وقع صوتها ،
- عذرا ، ألديك ولاعة ؟
- ن....ن ... مدا ؟
- ولاعة
و هي تشير بيدها إليها
- نعم ، نعم ، طبعا
- شكرا
تشعل سجارتها ،و تنفث الدخان في اتجاهه سقطت عينيها على كتاب النبي لجبران بمحاذات القهوة ..
- خيار ممتاز
- عذرا ؟
- كتاب النبي
- نعم جبران من أعظم من قرأت لهم
- كان شخصا محبا
- و بقيا أعزبا طوال حياته !
ترتسم عليها ابتسامة رقيقة ، و تعود لطاولتها ، يقترض مني حسام سجارة كعادته و يغادر ليتركه مع أحلامه، يرتشف آخر قطرة من القهوة الباردة أصبحت أكثر كالسكوتش ..
- May I have this dance, brown sugar?
تبتسم صاحبة الضفائر الإفريقية ..
- Yees

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
نظرة المودة بنت النيل النهر العام 6 09-24-2005 11:48 AM
نظرة على أنظمة تشغيل المزودات mos007 نهر الكمبيوتر والانترنت 4 06-19-2005 02:51 PM
أفلام الكارتون .. نظرة فاحصة روائع الحب نهر المرأة والاسرة والطفل 3 05-13-2005 08:43 PM
اول الحب نظرة tubasi نهرالأدب والشـعـر 3 09-26-2004 10:52 AM
عرب غاربه وعرب مستغربه تامر نهر قضايا الدول الاسلامية و السياسي 6 03-27-2003 05:14 AM

Loading...

.Copyright ©2003-2012 ebnalnil.com

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

:: انت 
فى دار الحكمة ::